Uncategorizedالكترونياتمقدمة

اتجاه التيار

من المعروف أن ذرات جسمٍ ما تكون في حالة تعادل ، حيث أن عدد البروتونات الموجبة في نواة الذرة يساوي عدد الإلكترونات السالبة حول النواة . وعندما يفقد الجسم بعض الكترونات ذراته ، يُصبحُ موجب الشحنة والجسم الذي يكتسب عدداً إضافياً من الإلكترونات يصبح سالبَ الشحنة .

عند غلق الدارة الكهربائية ، يسري التيار الكهربائي فيها . والتيار الكهربائي يعني تدفُّقُ الشحنات الكهربائية في الدارة الكهربائية ، وتتحرك هذه الشحنات من أحد قُطبي البطارية عبر الأسلاك لتمر بعناصر الدارة وتصل في النهاية إلى القطب الآخر للبطارية .

قبل اكتشاف الإلكترونات ، اعتبر الكثير من العلماء الذين درسوا الكهرباء أن التيار الكهربائي هو عبارة عن شحنةٍ كهربائية متحركة ، وقد افترضوا أن التيار الكهربائي هو سريان الشحنات الموجبة في الدارة الكهربائية ( أي خارج البطارية ) من القطب الموجب للبطارية إلى القطب السالب وهذا ما يُعرف الآن باتجاه التيار الاصطلاحي .

وبعد أن تعرف العلماء إلى الإلكترونات أصبح تعريف التيار الكهربائي هو تدفُّقُ الشحنات الكهربائية السالبة في الدارة الكهربائية ، وتتحرك هذه الشحنات ( الإلكترونات ) من القطب السالب للبطارية عبر الأسلاك لتمر بعناصر الدارة وتصل في النهاية إلى القطب الآخر ( الموجب ) للبطارية . وكما تُلاحظ في الرسم فإن اتجاه سريان الشحنات الكهربائية السالبة ( الإلكترونات ) هو مخالف لاتجاه التيار الاصطلاحي .

51a65d7bce395f156c000000

51a52b62ce395f2f25000001

image012 image013

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock